الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كلمة لا اله الا الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ حسب الرسول
Admin
avatar

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 24/03/2011

مُساهمةموضوع: كلمة لا اله الا الله    الإثنين أبريل 04, 2011 7:40 am

باب درج العقائد
تحت معنى الكلمه الشريفه
لاإله إلا الله محمد رسول الله

وللبيان ينبغي التوضيح لمفردات أم القواعد, لا إله إلا الله محمد رسول  الله
 فلا: نافيه للجنس وقد نفت جنس العبادة بحق لغير الله والعبادة هي غاية التذلل والخضوع لمن يعتقد فيه صفة من صفات الألوهيه .
والعبودية :-  هي ترك الاختيار وعدم منازعة الاقدار والثقة بالفاعل المختار .
والإله :-  وهو المعبود بالحق أو تقول الإله هو المستغني عن كل ما سواه المفتغر الية كل ما عداه.
والألوهية :-   هي العبادة بحق أو تقول هي : إستغناء الإله عن كل ما سواه وافتغار كل ما عداه إليه .
وإلا :-  هي اداة إستثناء وهي قد إستثنت العبادة بحق اي (الألوهيه ) لله وحده لا شريك له . قال الله تعالى :- (وإلهكم إله واحد ) (وقال الله لا تتخذوا إلهين إثنين إنما هو إله واحد فأيي فارهبون   .)
الله :-  تعريفه عند المتكلمين هو من تقدم وجوده وعظمت ذاته وصفاته ودام إمتنانه أي دامت منته على خلقه ، وبتعريف اخر الله هو واجب الوجود المستحق لجميع المحامد والكمالات الخالق للعالم.
وعند الفقهاء الله :- هو علم دال على الذات الواجبة الوجود المستحقه لجميع المحامد والكمالات وهي ذات مولانا  سبحانه وتعالي المنذهة عن كل نقص الموصوفة بكل كمال وذلك على سبيل علمية الشخص على التحقيق وليس بمشتق على المعتمد ولايسمى به غيره .  
وقيل هو الاسم الأعظم الذي إذا دعي  به أجاب وإذا سئل به أعطى وإنما تخلفت الاجابة لتخلف شروط الدعاء والتي من ضمنها أكل الحلال وأن يكون موقناً بالإجابه وهذا في إستجابة الدعاء عاجلا وإلا فإن الدعاء مستجاب مطلقاً بمحض فضل الله تعالى فمن وفق للدعاء فقد ضمن الله له الإجابه لقولـه   وقال ربكم أدعوني أستجب لكم   وقوله  :- ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أَجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون .)    
وقال العلماء الإجابه قد تكون عاجلاً أو أجلاً أو مدخرة الى يوم القيامة وربنا   أدرى باحوال العباد ومصالحهم من أنفسهم قال تعالى :  وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شرلكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون    .
ولا إله الا الله لها معنيان :
ـ معنى حقيقي .
ـ ومعنى لازم .
* معناها الحقيقي : لا معبود بحق إلا الله .
* ومعناها اللازم : لا مستغني عن كل ما سواه ومفتقر إليه كل ما عداه إلا الله .
والمعنى الازم لازم للمعنى الحقيقي ووجه الزوم يلزم من كونه معبود بحق أن يكون مستغني عن كل ما سواه ومفتغر إلية كل ماعداه .
فيندرج تحت كلمة لا إله إلا الله خمسون عقيدة ، إذ يندرج تحت إستغناء الإله عن كل ما سواه ثمانية وعشرين عقيدة  منها أربعة عشر عقيدة واجبة ، وأربعة عشر عقيدة مستحيلة ،
فالأربعة عشرالوجبة هي :ـ
الوجود والقدم والبقاء والمخالفة للحوادث والقيام بالنفس واتصافه سبحانة وتعالى بكل كمال يوجب له السمع والبصر والكلام وكونه تعالى سميعاً وبصيراً ومتكلماً وعدم وجوب الفعل عليه  وعدم إستحالتة ، وعدم التأثير بالقوة المودعة ، وتنزهه سبحانه وتعالى عن الأغراض في الأفعال والأحكام . فهذه أربعة عشرعقيدة واجبة لله تعالي وضدها اربعة عشر عقيدة مستحيلة عليه وهي :ـ العدم والحدوث والفناء والمماثلة للحوادث والافتقار للمحل والمخصص وتنزهه عن كل نقصٍ فيستحيل في حقه الصمم والعمى والبكم وكونه تعالي أصماً وأعمىً وأبكماً ووجوب الفعل عليه أو إستحالته ،والتأثير بالقوة المودعة ، واتصافه عز وجلّ بالأغراض في الأفعال والأحكام . فهذه ثمانية وعشرون عقيدة مندرجة تحت معني إستغناء الإله عن كل ما سواه .
وأما إفتقار كل ما عداه إليه فيندرج تحتها اثنين وعشرون عقيدة منها أحدي عشر عقيدة واجبة وهي :ــ
الوحدانية والقدرة والإرادة والعلم والحياة وكونه تعالي قادراً ومريداً وعالماً وحياً وحدوث العالم بأسره وعدم تأثير شيىءٍ من الكائنات في أثرٍ ما بطبعه أو بعلة .
والأحدى عشر المستحيلة هي :ــ
التعدد في الذات والصفات والأفعال ، والعجز والكراهة والجهل والموت وكونه تعالي عاجزاً ومكرهاً وجاهلاً وميتاً وقدم شيىءٍ من العالم وتأثير شيىء ٍ من الكائنات في أثر ٍ ما بطبعه أو بعلة.
وأما محمدٌ رسول الله فيندرج تحتها ستة عشر عقيدة ، منها ثمانية  عقائد واجبة وثمانية مستحيلة ، فالواجبة وهي :ــ الصدق والأمانة والتبليغ وجواز الأعراض البشرية التي لا تؤدي الى نقص في مراتبهم العلية ، ويدخل تحت ذلك الإيمان بسائر الرسل والإيمان بالملائكة والإيمان بالكتب السماوية  والإيمان باليوم الآخر.
والثماني عقائد المستحيلة ضد الواجبة وهي : الكذب ، والخيانة ، والكتمان ، وعدم جواز الأعراض البشرية عليهم ، وعدم الرسل ، وعدم الملائكة ، وعدم نزول الكتب السماوية ، وعدم اليوم الأخر . فهذه ستة عشر عقيدة تندرج تحت محمد رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) فإذا ضممتها الى
    الخمسين عقيدة المندرجة تحت معنى لا إله إلا الله اللازم كانت جملة العقائد المندرجة تحت معنى لا إله إلا الله محمد رسول الله (ص ) ستة وستون عقيدة وهي تندرج تحت لفظ الجلالة (الله).
فإذا حسبتة بالحروف الابجدية ، فالالف واحد ، واللام الاولى ثلاثون والثانية ثلاثون كذلك والهاء خمسة فجملة ذلك ستة وستون ، وهي جملة العقائد المندرجة تحت معنى لا إله إلا الله محمد رسول الله  ، والله أعلم .
   قال العلامة الشيخ عبد الواحد بن عاشر في كتابه المرشد المعين على الضروري من علوم الدين،
والذي قال فيه بعض العارفين :
عليك إذا رمت الهدي وطريقه وبالدين للمولى الكريم تدين
بحفظ نظم كالجمان فصـوله ومـــا هو إلا مرشد ومـعين

قال :
وقــول لا إلـه إلا الـله مــحـمـد أرســلـه الإلـه
يجمع كل هـذه المعـانـي كانت لذا علامة الإيمان

وهي أفضل وجوة الذكر فاشغل بها العمر تفز بالذخر وقال العارف بالله الشيخ أحمد الدرديري رحمة الله تعالى :
وينطوي في كلمة الإســـلام ماقد مضي من سائر الاحكـام
فاكثرن من ذكــرهـا بالأدب ترقى بهذا الذكر أعلى الرتـب
وغلب الخوف علـى الرجـاء وسر لمولاك بلا تنائى
وجــدد التوبــه لـلأوزار لاتيأسن من رحمة الغفار
وكـن على ءألائه شكــوراً   وكن على بلائة صبوراً
وكن أمر بالقـضـاء والقـدر وكل مقدور فما عنه مفــــر
فكن له مسلمـــاً كي تسلما وأتبع سبيل الناسكين العلماء
وخلـص القلـب من الأغيـار بالجد والقيام في الاسحار
بالفكـر والذكـر على الـدوام مـجتـنــباً لســـائر الاثام
مــراقــبا ًلله في الاحـوال لـترتــقي مــعالم الكـمال
وقــل بذل رب لا تقــطعني عــنك بقـاطع ولا تحرمني

من سرك الأبهى المزيل للعمى   واختم بخير يا رحيم الرحماء فلا إله إلا الله محمد رسول الله هي أفضل وجوة الذكر ، فاشغل بها أيها المكلف العمر،وعمر بذكرها أوقاتك تفذ بالذخرأي الذخيرة التي لايعادلها شئ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://altwhed.yoo7.com
 
كلمة لا اله الا الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدي علوم التوحيد-
انتقل الى: